الخميس , 23 مارس 2017
رئيس التحرير محمود الشرقاوي

امين عام “حكماء المسلمين”: شيخ الازهر يدفعنا بخطوات جادة نحو نشر ثقافة التعايش والسلام

كتب – محمد الشحات:

استقبل اليوم فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب ، شيخ الأزهر الشريف ، الدكتور علي النعيمي ، الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين ، خلال زيارته للقاهرة للمشاركة في أعمال الملتقى الحواري للسلام من أجل ميانمار.

قال فضيلة الإمام الأكبر إن الخطوة المهمة التي اتخذها مجلس حكماء المسلمين حيال الأوضاع في ميانمار هي ركيزة من الركائز التي أُسس من أجلها المجلس ؛ وهي العمل على حقن الدماءِ وإطفاء نيران الحروب التي يشتعل أوارها بين إخوة الوطن وإخوة الدين وإخوة الإنسانية ، مؤكدًا أن نهج الأزهر الشريف في حل مثل هذه المشكلات يرتكز على المشتركات الإنسانية ومد جسور التواصل من أجل مستقبل أفضل للأجيال القادمة.

من جهته ، أعرب  الدكتور النعيمي ، عن تقديره لجهود فضيلة الإمام الأكبر في ترسيخ السلام ونشر ثقافة الحوار في المناطق الملتهبة حول العالم ، مؤكدًا أنه يجب على جميع الأطراف في ميانمار جعل الحوار هو الأساس الذي يتحقق من خلاله الأمن والسلام على كافة الأراضي الميانمارية.

وأضاف النعيمي أن مجلس حكماء المسلمين بقيادة الإمام الأكبر يعمل بخطوات جادة لنشر ثقافة التعايش المشترك بين مختلف الشعوب من أجل حياة أفضل وغد مشرق للناس جميعًا.

شاهد أيضاً

الأزهر الشَّريف .. يطالب بإستراتيجية عالمية للقضاء على الإرهاب

كتب – محمد الشحات: أعرب الأزهر الشَّريف عن إدانته الشديدة للهجوم الذي وقع بالقرب من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by themekiller.com watchanimeonline.co